افکار العربیة -إن الباحثین فی مستشفى " بریغهام أند ومینز هوسبیتال " فی بوسطن وجدوا أن النساء اللواتی لدیهن أعلى معدلات من هذه المواد المعروفة بالفیثالیت، فی أجسامهن هن أکثر عرضة للإصابة بالسکری مقارنة من لدیهن أقل المعدلات.

وتتواجد هذه المواد فی منتجات متنوعة بینها طلاء الأظافر ومثبتات الشعر والصابون والشامبو.

کما افاد موقع براقش ان وجود رابط ایضا تبین معدلات هذه المواد ومقاومة هرمون الأنسولین عند النساء اللواتی لا یعانین من السکری، وهی حالة تسبق الإصابة بالنوع الثانی من السکری.

وقالت الباحثة المسؤولة عن الدراسة تمارا جیمس تود، إن الفیثالین یمکن أن تضر بأیض السکر فی الدم.

لكن العلماء أشاروا إلى أن نتائجهم إعتمدت على فترة زمنية محددة، لافتين إلى أن الأمر يتطلب مزيداً من البحث والمتابعة للنساء لمدة تزيد عن السنة من أجل التأكد من النتائج.