عاودت أسعار الذهب الارتفاع فوق ١٦ دولار للأوقية في أوروبا يوم الخميس إذ ساعد تراجع الدولار المعدن الأصفر على تعويض بعض خسائر الجلسة الماضية لكن حركة الأسعار كانت محدودة قبيل بيان من لجنة السياسة النقدية بالمركزي الأوروبي.

وارتفع الذهب فی المعاملات الفوریة . ۴ بالمئة إلى ١۶ ۴. ١١ دولار للأوقیة(الأونصة) بحلول الساعة ٩۴٣ بتوقیت جرینتش بینما زادت العقود الأمریکیة الآجلة للذهب تسلیم اغسطس اب عشرة سنتات للأوقیة إلى ١۶ ٧. ۴ دولار.

وهبطت الأسعار . ٩ بالمئة یوم الأربعاء مسجلة أکبر خسارة یومیة فی أکثر من ثلاثة أسابیع بعدما احجم مجلس الاحتیاطی الاتحادی(البنک المرکزی الأمریکی) عن الاشارة لاجراءات تحفیز مثل التیسیر الکمی بعد اجتماع دام یومین أمس.

إلا أن المعدن النفیس استرد بعض خسائره فی مستهل تعاملات یوم الخمیس إذ تراجع الدولار قبیل اعلان السیاسة النقدیة الأوروبیة فی وقت لاحق من الجلسة.

وعزز رئیس المرکزی الأوروبی ماریو دراجی الامال فی اجراءات جدیدة لدعم الیورو الاسبوع الماضی حینما قال إنه سیفعل کل ما یلزم لحمایة العملة الموحدة.

وساعد ذلک الذهب على الصعود إلى ١۶٢٩. ١ دولار للأوقیة وهو أعلى مستوى منذ منتصف یونیو حزیران. وقال محللون إنه ما لم یعلن المرکزی الأوروبی عن اجراء حاسم فقد یتراجع الیورو والذهب سریعا.

وارتفعت الفضة .٤ بالمئة في السوق الفورية إلى ٢٧.٥ دولار للأوقية بينما انخفض البلاتين واحدا بالمئة إلى ١٣٩٥.٤٩ دولار والبلاديوم ١.١ بالمئة إلى ٥٨ .٢٥ دولار للأوقية.