افکار نیوز -تلقی المقدم حمادة عبدالعزیز رئیس مباحثشبین القناطر بلاغا من أهالی کوم السمن بعثورهم علی جثة شاب فی حالة تعفن تم إخطار اللواء أحمد سالم جاد مدیر امن القلیوبیة بالحادث, کشفت تحریات اجهزة الامن عن ان الجثة ملقاة علی ظهرها فی ارض زراعیة منزرعة بالذرة الشامیة ملک المدعو سید عبدالحمید عبدالعال لرجل فی العقد الثالثمن العمر متوسط الطول والبنیة قمحی البشرة.. اسود الشعر.. یرتدی جلبابا وسروالا ابیض.. والجثة فی حالة تعفن شدیدة.. ولم یتبین وجود ثمة اصابات ظاهریة بها, تم التحفظ علی الجثة بمشرحة مستشفی طوخ المرکزی وجاری تحدید شخصیة المجنی علیه.

كما افادت صحیفة الاهرام بانه تلقي المقدم عماد حمدي رئيس مباحث طوخ إشارة من المستشفي بوصول جثة سيد فتحي السيد محمد الفيومي٢ سنة عاطل ومقيم بنوي دائرة مركز شبين القناطر إثر عدة طعنات تم إخطار اللواء محمد القصيري مدير المباحث وتبين للعميد اسامة عايش ان المجني عليه عثر عليه يرتدي فانلة بيضاء وملثم الوجه بشال.. وبه اصابة لطلق ناري احدث جرح بمنتصف الصدر من الامام وآخر بالظهر من الخلف.. وعثر بحوزته علي مطواة قرن غزال ومبلغ مالي قدره١١٤٥ جنيها وهاتف محمول. تم اخطار النيابة العامة وكلفت ادارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة.. وضبط الجناة والسلاح المستخدم. وترجح اجهزة الامن ان القتل تم بدافع السرقة.