افکار العربیة -ذکر التلفزیون السوری عن تزامن التفجیر الذی استهدف مبنى الامن القومی فی وسط دمشق الیوم الاربعاء مع اجتماع لوزراء وقادة امنیین فی المبنى مؤکداً وجود إصابات بین المجتمعین، واکد التلفزیون السوری مقتل وزیر الدفاع السوری فی الإنفجار.

نقل موقع یمن برس عن وکالة " رویترز " التی ذکرت أن جرحى تفجیر مقر الامن القومی ینقلون الى مشفى الشامی والحرس الجمهوری السوری یضرب طوقا حول المنطقة.

ویقع المبنى المحاط بحراسة مشددة فی حی الروضة فی وسط العاصمة ویرأس جهاز الامن القومی اللواء هشام الاختیار الذی لا یعرف عنه شیء.

وکان التلیفزیون السوری الرسمی اعلن عن وقوع تفجیر وصفه " بالانتحاری " استهدف مبنى الأمن القومی.

تحدیت ٧:
التلفزیون السوری: اصابة وزیر الداخلیة ووضعه مستقر

تحدیث۶:
قناة المیادین المقربة من النظام السوری: مقتل وزیر الداخلیة محمد الشعار ورئیس مکتب الامن القومی هشام بتخیار ‎
تحدیث٥:
عبدالحلیم خدام: انصح الأسد بالهرب الآن إلى روسیا
تحدیث۴:

العربیة قتلى دمشق وزیرا الدفاع والداخلیة وآصف شوکت نائب رئیس الأرکان.
تحدیث٣:
المعارض اللبوانی: التفجیر تم عن بعد ولیس عملاً انتحاریاً
تحدیث٢:
المعارض اللبوانی: منفذ تفجیر دمشق من الجیش الحر وهو فی أمان.
تحدیث١:
قناة المنار: اصابة وزير الداخلية السوري وآصف شوكت ومدير مكتب الامن القومي بجراح خطيرة